غريب الدار


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارةالمنتدي

غريب الدار

غريب الدار
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما الذي يعنيه ان تكون فلسطينياً' كتاب جديد صدر في لندن حديثاً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1925
تاريخ التسجيل : 06/07/2009
العمر : 61
الموقع : غريب الدار 92

مُساهمةموضوع: ما الذي يعنيه ان تكون فلسطينياً' كتاب جديد صدر في لندن حديثاً    الثلاثاء ديسمبر 06, 2011 10:53 am

ما الذي يعنيه ان تكون فلسطينياً' كتاب جديد صدر في لندن حديثاً











علمتني تجاربي انه مهما تلقي الحياة على المرء فان بوسعه ان يبقى. يستطيع البقاء بالرغم من الخسارة، لكنه لا يستطيع التغلب على هذا الفراغ - الفراغ الناجم عن عدم الشعور بالانتماء. ليست المسألة مسألة ارض، ولكنها مسألة عدم انتماء'. هذا ما قاله الراحل الفلسطيني الكبير شفيق الحوت كجزء من مقابلة مع الدكتورة دينا مطر مؤلفة كتاب جديد نسبياً صدر بالانكليزية في لندن بعنوان 'ما الذي يعنيه ان تكون فلسطينياً - قصص الفلسطينيين شعباً'. (عنوان الكتاب بالانكليزية مثبت في نهاية النص).



من المؤكد ان شفيق الحوت كان يشير الى هذا الشعور المتكرر يومياً في صدور مئات آلاف الفلسطينيين، بل ربما الملايين منهم في الشتات، بانهم 'خارج المكان' حيث هم الآن بعيدين عن وطنهم الاصلي الذي لو لم يخضع للاحتلال لبقي وطنهم الذي يحتفلون فيه بالحياة الكريمة بكل ما تجلبه للشعوب الآمنة من افراح واتراح.



تأتي المقابلة مع الحوت الى جانب نحو 30 مقابلة اخرى مع فلسطينيين بعضهم من الشخصيات المعروفة، وبعضهم مناضلون سجنوا في اسرائيل او بلدان عربية وبعضهم من مخيمات داخل فلسطين وخارجها اضافة الى بعض فلسطينيي العام 1948.



وسلسلة المقابلات هذه تشكل تأريخاً شفوياً دفع المؤلفة الدكتورة مطر الى التمييز بينه وبين التاريخ الاكاديمي الكلاسيكي باعتبار الاول خاضعاً للذاكرة ومعتمداً عليها بكل ما فيها من علل وانتقائية ونسيان وكل ما لها من اهمية، وباعتبار الثاني خاضعاً للتدقيق والتمحيص والاستناد الى الادلة المادية والمكتوبة والمعاصرة للاحداث.



والعنصر الثالث المكون للكتاب المقسم الى مقدمة وتوطئة وخمسة فصول وخاتمة هو النبذة التاريخية التي تقدم بها الدكتورة مطر كل فصل من الفصول الخمسة والمقابلات التي يضمها كل فصل. والواقع ان عناوين الفصول الخمسة تدل الى وعي عميق بمراحل النكبة الفلسطينية ومقدماتها، فالفصل الاول هو 'على الطريق الى النكبة: فلسطين كارض وشعب، 1963-48'، والثاني 'العيش في النكبة: في دنيا عدم الانتماء الحافلة بالخطر، 1948-64'، والثالث 'تنشئة الفدائيين: بين الرومانسية والمأساة، 1964-70'، والرابع 'العيش في الثورة: العيش في الاحتلال، 1970-87' والخامس 'اطفال الحجارة: العيش في الانتفاضة الاولى'.



الفصل الاول يعنى بـ'سنوات الصمت' التي اعقبت نكبة 1948 عندما بقي الشعب بلا قيادة وانقسم الى ثلاث مجموعات باتت تفصل بينها حدود سياسية ومادية: من هم في الضفة الغربية وقطاع غزة، ومن بقوا في ذلك الجزء من فلسطين الذي صار اسرائيل، ومن صاروا مشتتين خارج فلسطين.



وبالنسبة الى القارىء الغربي يقدم هذا الكتاب الجديد بطريقة شيقة ووجيزة وفي 214 صفحة فكرة جلية عن التاريخ الحديث للشعب الفلسطيني ونكبته وعن ذلك الشعور المشترك بين الفلسطينيين بانهم فقدوا ليس فقط قراهم ومدنهم واراضيهم وديارهم، وانما ايضاً شيئاً – ليس هو شيئاً في واقع الامر وانما اهم بكثير – هو الاحساس بالانتماء الى مجتمع مستقر في وطن آمن.



ومن مزايا الكتاب ايضاً انه بالاضافة الى النبذ التاريخية القيمة والجانب النظري فيه عن التأريخ الشفوي مجموعة قصص قصيرة تسهل قراءتها يرويها فلسطينيون عاشوا تجارب مختلفة في اماكن مختلفة ومراحل مختلفة من المأساة-النكبة الفلسطينية المستمرة. فهذه المناضلة ليلى خالد التي اشتهرت بعد مشاركتها في خطف طائرة ركاب اميركية كانت متجهة من روما الى اثينا سنة 1969 واخرى لـ'العال' الاسرائيلية في 1970 تتحدث عن حياتها وحياة عائلتها في اعقاب النكبة بعد الوصول من حيفا الى صور في جنوب لبنان وتصفها بانها 'حياة أنصاف' (مجموع نصف) مشيرة الى ان امها كانت تقسم قلم الرصاص الواحد عدة اقسام والورقة البيضاء الواحدة عدة اقسام ليكون لكل من ليلى واشقائها نصيبه من مواد الكتابة والتعليم.



وهذه الفلسطينية المولودة في بيروت الين كتَانة خوري تشير الى ما ينتابها من حزن وتقول متحسرةً – وهي الآن تعيش في لندن – 'يفاجئني ويملأني حزناً عندما ازور اناساً في بيوتهم ويقولون لي انهم ورثوا خزانة الجوارير او تلك الكنبة عن اجدادهم او آبائهم، فأدرك فجأةً ان ليس لدي ما يمكنني التعلق به. بالنسبة الي، بدأ كل شيء في 1948. ليس لدي اي شيء آخر من ماضيَ الشخصي. ليس لدي حتى شهادة زواج ابي وامي او شهادتا وفاتهما..'.



What It Means To Be Palestinian



Stories Of Palestinian Peoplehood



By Dina Matar



Published by I. B. Tauris
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sumar92.maghrebarabe.net
 
ما الذي يعنيه ان تكون فلسطينياً' كتاب جديد صدر في لندن حديثاً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
غريب الدار :: القسم الادبي :: مواضيع ثقافية متنوعة-
انتقل الى: